منتدى امدوم Omdoum
حبابك عشرة اخي الزائر , يرجاء التسجيل للاستفادة من خدمات المنتدي
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» قبيلة الغاربة
2011-06-10, 22:16 من طرف بابكر أحمد عوض السيد

» من أروع القصص .. لا تنسوا تصلوا على الرسول صلى الله عليه وسلم.. البصلي على الحبيب ما بخيب
2010-10-09, 02:41 من طرف yussri

» شخصيات من امدوم
2010-10-09, 02:29 من طرف yussri

» سنوات الملح (د.رانيا حسن )
2010-10-09, 01:32 من طرف yussri

» اثر هجرة ابناء امدوم للخارج؟
2010-09-09, 15:09 من طرف biba

» مضوي امدوم
2010-07-28, 00:54 من طرف yussri

» البكاء
2010-07-14, 00:21 من طرف yussri

» مـــسابقة القصائد الشعرية والقصص القصيرة
2010-06-25, 15:05 من طرف yussri

» اغاني الحماس
2010-06-12, 00:53 من طرف yussri

» ما اجمل شعراء السودان حينما يقول احدهم :السيف في غمده لا تخشى بواتره ولحظ عينيك في الحالين بتًار
2010-06-12, 00:31 من طرف yussri

» صرخة الحب
2010-06-08, 14:44 من طرف tooffeemilk

» رموز وشخصيات من ام دوم
2010-05-17, 05:16 من طرف تشافين

» قصيدة للراحل المقيم الشاعر ابوامنه حامد ........ (كانت معي )
2010-05-02, 11:30 من طرف الكوارتي

» قصيدة للراحل المقيم الشاعر ابوامنه حامد
2010-04-29, 12:49 من طرف الكوارتي

» أبو امنة حامد
2010-04-29, 11:53 من طرف الكوارتي

دخول

لقد نسيت كلمة السر

مكتبة الصور



دراسة تحليلة الجزء الثامن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

دراسة تحليلة الجزء الثامن

مُساهمة من طرف yussri في 2007-08-08, 01:56


و كان من الطبيعي ألا يمضي رأي ابن عطاء في حرية الانسان من حيث ارادته
و فعله بغير معارض يتصدي له. و كان ذلك المعارض هو : جهم ابن صفوان ( المتوفي
في 740 م ) و اليه تنسب الجهمية، و هي الفرقة القائلة بمبدأ الجبرية.
و الجبر معناه نفي الفعل في حقيقة أمره عن العبد، و اضافته الي الله تعالي.
و لقد صدر ابن صفوان هذا في حكمه علي مبدأ أنه لا يجوز أن يوصف الباري
بصفة يوصف بها عباده. فاذا كان من صفاته تعالي أنه قادر و فاعل و خالق،
وجب ألا يكون لأحد من عباده قدرة و لا فعل و لا خلق، فاذا رأينا الانسان
يفعل شيئا فانما هو مجبر علي فعله, لا قدرة له بذاته، و لا ارادة، و لا اختيار،
الله وحده هو الذي يخلق الأفعال فيه كما يخلقها في سائر أنواع الجمادات،
و لا تنسب الأفعال الي الانسان الا مجازا، كما تنسب أفعال الجمادات اليها مجازا
كذلك، كان يقال : أثمرت الشجرة و طلعت الشمس. و ثواب الانسان و عقابه متعلقين بمشيئة الله وحده.
( أذكر و نحن بالصف الثاني من المرحلة المتوسطة - قبل أن يطبق علينا السلم
التعليمي عند بلوغنا الصف الرابع - أن أثرنا مسألة القدر و الجبر و تجادلنا
فيها طويلا . فانبري لنا معلم التربية الاسلامية حينذاك بقوله : " ان الله
سبحانه و تعالي أعطي الانسان حرية اختيار و ممارسة أفعاله، لكنه، جل شأنه
و علا، يعلم في ذات الوقت ما يؤول اليه اختيار و فعل الانسان، خيرا أم شرا ".
لكني أميل لمذهب أهل السنة في هذا الشأن ، و الذي يعارض بالضرورة موقف
المتكلمين. فهم يرون أن الخوض في مثل هذه المسائل سفسطة لا جدوي منها. فالمؤمن
الحق يشغل نفسه بطاعة الله و التمسك بأهداب الفضيلة، عملا بقوله تعالي :
" أيها الذين اّمنوا لا تسألوا عن أشياء ان تبد لكم تسؤكم..." )

و تطرق الكتاب الي مناقشة جوانب من اسهامات أهل اللغة و النحو في القرن
الثامن الميلادي لتراثنا الفكري. و يري المؤلف أن المشكلات العقلية التي
تمخضت عن القتال في موقعتي " الجمل " و " صفين "، حفزت أصحاب الرأي للبحث
عن اجابات شافية لها في أتون كتاب الله عز و جل. فما هي بعد ذلك الا خطوة
جد قصيرة عند مراجعة المفكرين لكتابه الحق ابتغاء الهداية، حتي يجدوا أنفسهم
مضطرين الي الوقوف عند مادة النصوص القراّنية من حيث ألفاظهاو طرائق
تراكيبها. ثم خطوة جد يسيرة بعد ذلك، فاذا هم - علي أيدي نفر ممتاز بحدة
الذكاء و دقة التحليل - يتناولون اللغة من جذورها الأولي، ومصادرها الأولية
- تحليلا، و تمحيصا, و جمعا, و تبويبا، لتأسيس قواعدها و أركانها. و حسبك أن
تري في نظرة واحدة رجلين من القامات العملاقة التي نراها في الخليل أبن أحمد
الفراهيدي و تلميذه سيبويه.

_________________
يسري مبارك


الادارة
avatar
yussri
عضوؤ متميز
عضوؤ متميز

تاريخ التسجيل : 17/07/2007
العمر : 38
العمل : IT MANAGER Aldwami.co.ltd
عدد الرسائل : 96
نقاط : 3796
السٌّمعَة : 0

http://omdoum.1talk.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى